شكر خاص

شكر خاص

بعد الأحتفال بأسبوع الآلام وعيد القيامة المجيد، لا يسع لخورنة مار أفرام الكلدانية في مدينة ليون الفرنسية مع راعيها الأب مهند الطويل إلا وأن تقدم شكرها الجزيل للكثير ممن كانوا خير سند في أنجاح أحتفالاتنا وقداديسنا ونخص بالذكر :

١/ السادة باهر بطاح وفادي أوراها الذين غطيا صوريـًا هذه المراسيم

٢/ جوق شمامستنا الأعزاء لتفانيهم في خدمة القداس

٣/ أعضاء اللجنة التنظيمية لمساهمتهم في أظهار الكنيسة بأحلى حلة

٤/ السادة المنظمين للسيارات في موقف السيارات لتحملهم الجو المتقلب خارج الكنيسة ومزاجيات بعض المؤمنين المؤسفة

٥/ السيد وسام يوسفاني لعرض مسيرة القداديس على الشاشة العارضة وتسهيل فهم القداس

٦/ السادة في اللجنة المالية لتواجدهم في تسهيل مسيرة المؤمنين

٧/ الكثير من الجنود المجهولين اللذين لولاهم لعانينا في التنظيم ولظهرت أحتفالاتنا أقل رونقـًا وجمالا ً

٨/ الأطفال خدام المذبح ومدربتهم

 

وأخيرًا

يتوجب تقديم شكر كبير لجوقة بين النهرين لخورنة مار أفرام لما قدمته من تراتيل رائعة وأصوات مميزة أثنى عليها الجميع وفي كل القداديس التي قدسناها. أيام طويلة وساعات لا تحصى قضتها في التدريب بالرغم من ظروف البعض منهم ومشاغل حياتهم الدراسية والأجتماعية والعملية وبعد الكثير منهم عن الكنيسة وعدم أمتلاكهم وسيلة نقل ملائمة.

غير إن تلاحمهم وتضافر جهودهم مع جهود المسؤولين لتسهيل عملية التدريب جعل من جوقتنا عنصر مهم إلى درجة في خورنتنا.

شكرنا العميق لهم متمنين أن تستمر وتيرة خدمتهم بنفس القوة والعزيمة والغيرة وأن لا تفتر لا بتغير الوقت ولا الكاهن.

وكل عام وأبناء خورنتنا بألف ألف خير

Close Menu