42% من الأسر المسيحية عادت الى منازلها بسهل نينوى

جمعية بابوية: 42% من الأسر المسيحية عادت الى منازلها بسهل نينوى

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

الفاتيكان ـ قالت جمعية بابوية إن نسبة 42% من الأسر المسيحية قد عادت الى منازلها، والتي كانت قد نزحت من قرى سهل نينوى ومدينة الموصل، الى مدينة عينكاوا في أربيل (كردستان العراق)، إثر احتلال المنطقة من قبل تنظيم (داعش) في 10 حزيران/يونيو عام 2014.

وأضافت جمعية عون الكنيسة المتألمة البابوية (ACS) في بيان الاثنين، أن “إعادة الإعمار في سهل نينوى، وخطة مارشال التي وضعناها لدعم المسيحيين في العراق تمضيان على قدم وساق”، وأنه “بعد أقل من عام من افتتاح أولى مواقع البناء في قرى برطلة، كرمليس وقره قوش في 8 أيار/مايو 2017، كانت النتائج المحققة استثنائية”.

وذكر بيان (ACS) أنه “حتى يوم 25 آذار/مارس الماضي، كانت نسبة الأسر العائدة في جميع أنحاء سهل نينوى 8213، أي أكثر من 42٪، من أصل 19452 شخصا، أجبروا على الفرار بسبب غزو الدولة الإسلامية لقراهم في آب/أغسطس عام 2014”. وأن “المنازل التي دمرها الجهاديون أو خرّبوها في أكثر من عامين ١٣٠٨٨، والتي دمرت ١٢٣٤ منها بالكامل، تم حتى الآن ترميم 3249 منها”.

وخلصت الجمعية البابوية مشيرة الى أن “تنسيق العمل تم من قبل لجنة إعادة إعمار نينوى، التي أُنشئت في 27 آذار/مارس 2017 من قبل ثلاث كنائس في العراق، الكلدانية، السريانية الكاثوليكية والسريانية الأرثوذكسية، بالتعاون مع (ACS)”.

Close Menu